مركز النهوض بالصادرات: اجتماع تمهيدي حول برنامج فتح خط بحري مباشر نحو بلدان افريقيا جنوب الصحراء

في إطار السعي نحو مزيد دعم علاقات التعاون والشراكة بين تونس وبلدان افريقيا جنوب الصحراء، في وقت تشهد فيه العلاقات التونسية مع هذه البلدان تطورا كبيرا في إطار خطة متكاملة لدعم حضور بلادنا في المنطقة واستعادة موقعها الاقتصادي صلب القارة الإفريقية، احتضن مركز النهوض بالصادرات صباح اليوم الجمعة 12 ماي 2017 اجتماع تمهيدي نظمه مركز النهوض بالصادرات بالتعاون مع الشركة التونسية للملاحة خصص للتباحث حول امكانية احداث خط بحري مباشر نحو بلدان افريقيا جنوب الصحراء ،أشرف عليه السيد زياد العذاري وزير الصناعة والتجارة ،بحضور السيدة عزيزة حتيرة الرئيسة المديرة العامة لمركز النهوض بالصادرات والسيد علي بن بلقاسم الرئيس المدير العام للشركة التونسية للملاحة كما حضر الاجتماع عدد من رجال الأعمال والمصدرين المهتمين
بالتصدير لأسواق أفريقيا

وقد شكل هذا الاجتماع فرصة للحضور لأبداء الرأي وتقديم مقترحات عملية من اجل ضمان النجاعة والمردودية للخط المزمع فتحه نحو بلدان افريقيا جنوب الصحراء من جهته أكد وزير الصناعة والتجارة خلال هذه الجلسة ان وزارة الصناعة والتجارة منفتحة على كل المبادرات التي من شانها ان تدعم علاقات التعاون الاقتصادي لتونس مع بلدان افريقيا جنوب الصحراء مبرزا في هذا السياق الى ان تونس تقترب بخطوات ثابتة من الانضمام إلى السوق المشتركة لشرق وجنوب أفريقيا “كوميسا” التي تعتبر أكبر تجمع اقتصادي في القارة، إذ تمكنت من الحصول على الموافقة المبدئية للانضمام إلى هذه السوق، ،مبينا أن “انضمام تونس رسمياً الى “الكوميسا” سيساعد في تدعيم صادراتها، وتعزيز تواجد المنتجات التونسية في دول شرق أفريقيا” معتبرا ان انضمام تونس إلى مجموعة “الكوميسا” من شأنه تعزيز التواجد التونسي في هذه الدول التي ستفتح آفاقاً جديدة لتونس

من جهتها صرحت الرئيسة المديرة العامة لمركز النهوض بالصادرات ان إطلاق هذا الخط البحري الجديد يأتي في إطار العمل المشترك والتنسيق المتواصل بين المركز والشركة التونسية للملاحة من اجل دفع التعاون الاقتصادي والتجاري بين تونس وبلدان افريقيا جنوب الصحراء مشددة على ضرورة التوجه نحو قطاعات ومنتوجات أخرى لتنمية الصادرات إلى اسواق افريقيا جنوب الصحراء إلى جانب التكثيف من اللقاءات بين رجال الأعمال ونظرائهم في افريقيا